عرض لكتاب إيناس المهتدي

موقع قناة البرهان   

كتاب إيناس المهتدي، لمؤلفه الشيخ خالد الزهراني - عضو الجمعية العلمية السعودية لعلوم العقيدة والأديان والفرق والمذاهب بالجامعة الإسلامية - والصادر سنة 1428 هجرية والذي طبع منه إلى الآن أربع  طبعات كان آخرها سنة 1433 هجرية، يعتبر من الكتب المهمة في بابها وموضوعها، كونه يعالج  قضية من أهم القضايا التي تواجه المهتدين والمتحولين عن فرق الضلالة إلى منهج الحق والعدل، أو الذين يعانون من العقبات التى تقف أمامهم حين رغبتهم سلوك سبيل الهداية .


جاء الكتاب في 176 صفحة، بدأها المؤلف بذكر حال الناشئين في الكفر مع أنبيائهم، وأصناف أهل الضلال عموما من حيث العلم والعمل، وما الذي يصرف عن الحق واتباعه؟، وقد لخصها في ثمانية صوارف، منها بحسب المؤلف من يصده عن الحق جليسه وصديقه، ومنها من يصده هواه وتعصبه لزعمائه وقادته وتقليده للآباء والأجداد، وهناك من يصده ضغط المجتمع وكراهيته لفراق ما اعتاد عليه، ثم ذكر بعد ذلك مبحثا بعنوان (فراق الأهل والأصحاب والأوطان)، وقد تناول في هذا المبحث نماذج عديدة فيما لقيه الأنبياء عليهم السلام والصالحين من عنت ومشقة في سبيل اتباع الحق والصدع به.

وفي المبحث التالي لعرض تلك النماذج بين بسؤال مباشر، أسباب انتصار أولئك الأخيار ؟، ولخصها في سبعة أسباب مهمة، حري بكل من يسعى للتغير أن يتبعها ويحققها في نفسه، نذكرها هنا تأكيدا وتذكيرا، وهي عشق أولئك الأخيار للحقيقة، وانجذابهم للقرآن واستعدادهم للتضحية والمجاهدة من أجل الحق، وما تمتعوا به من سلامة القلب وصفاءه، وابتعادهم عن الاستماع للباطل ووساوس الشيطان، ومغالبتهم للفتن مع الأنس بالله وعدم الاستيحاش من قلة السالكين وغربتهم.


تناول بعد ذلك قيمة الصبر وضرورة وعي المهتدي بها لحاجته إليها، ثم ختم الكتاب بجملة من الوصايا والتوجيهات، منها شكر الله على نعمة الهداية والاستمساك بها، مع الحرص على الإخلاص وتعزيز الإيمان، والصبر والحكمة وما يتعلق بها من التأني، والإكثار من عمل الصالحات.

يتبين مما سبق عرضه أن للكتاب من اسميه نصيب، ومن المهم أن يتم تداوله ونشره وإعادة طبعه وتوزيعه على عموم المسلمين وفرق الضلالة خصوصا، نظرا لانتشار المنكرات والفتن وقلة السالكين مع الضعف العام في منسوب الإيمان والتدين الصادق، والله المستعان.